المغرب

From Zuhlool زهلول - الموسوعة العالمية المجانية

Jump to: navigation, search

هذه المقالة هي عن دولة الغرب. لرؤية صفحة توضيحية بمقالات ذات عناوين مشابهة انظر مغرب (توضيح)

فهرست

معلومات عامة

يقع المغرب في شمال غرب قارة إفريقيا ويحده شمالا البحر الأبيض المتوسط وجنوبا موريتانيا وشرقا الجزائر وغربا المحيط الأطلسي، عاصمته الرباط وعملته هي الدرهم. مساحة المغرب إذا أضفت إليها الصحراء تقدر بحوالي 800 ألف كيلومتر مربع، وبدون الصحراء حوالي 710 آلاف كلم2.

المغرب مملكة دستورية ديمقراطية اجتماعية دينها الرسمي هو الإسلام، ولغتها الرسمية هي اللغة العربية ويتم تدريس لغات عالمية أهمها على التوالي: الفرنسية، الإسبانية، الإنجليزية ، الألمانية و الإيطالية.

والمغرب مقسم إداريا إلى سبع مناطق جهوية، تضم كل جهة عدة أقاليم ومدن وتتمتع باستقلالية إدارية. تنقسم هذه المناطق إلى حوالي 22 عمالة و43 إقليما.

لون علم المملكة أحمر كله يتوسطه نجم أخضر خماسي الفروع، وشعارها هو: (الله، الوطن، الملك). يتنقل الحكم فيها بالوراثة كما نص على ذلك دستور المغرب الأخير في الفصل العشرين، "وشخص الملك مقدس لا تنتهك حرمته" (الفصل الثالث والعشرون من الدستور).

عدد سكان المغرب حاليا حوالي 30 مليون نسمة، وتتميز قاعدته الهرمية بالصغر إذ إن أكثر من 30% من السكان تقل أعمارهم عن 15 سنة حسب إحصائيات 1997. ويمثل سكان الحضر أو المدن ما نسبته 53% من مجموع سكان المغرب. وأهم المدن المغربية هي: الرباط العاصمة، الدار البيضاء، مراكش، أكادير، طنجة، الجديدة، الصويرة، العيون..

تنوع جغرافي وتراثي

يتوفر المغرب على تنوع جغرافي وتراث ثقافي وحضاري غني ومتعدد، وتمتاز كل منطقة من مناطق المملكة بخصوصيتها التراثية وتساهم في إغناء الثقافة والإرث الحضاري المغربيين.

تتوزع الجغرافية المغربية على كل أشكال طبيعية جمالية متباينة من سهول وصحارى وجبال إضافة إلى الوديان والأنهار. وتمتد السهول على طول السواحل المغربية التي تبلغ أكثر من 3500 كلم، أما السلاسل الجبلية المغربية فتحتل حيزا كبيرا من مساحة المغرب وتمتد من شماله إلى جنوبه وهي :جبال الريف (جبل ثدرغين 2465 مترا)، الأطلس الصغير، والأطلس المتوسط، والأطلس الكبير(جبل توبقال 4165 مترا). في حين تغطي الصحراء الغربية -المتنازع عليها مع جبهة البوليساريو- جنوب المغرب.

كما يتوفر المغرب على سلسلة من الأنهار والوديان من أهمها درعة (حوالي 1200 ألف كلم)، أم الربيع، سبو، ملوية، تانسيفت، زيز، وأبو رقرارق (250 ألف كلم). ويتوفر المغرب على موارد معدنية هامة حيث يعتبر ثالث منتج للفوسفات في العالم وأول مصدر له، ومن أهم مخزوناته المعدنية: الحديد والباريت والرصاص والمنغنيز والكوبالت والنحاس والزنك والأنتموان والفليور وغيرها. وتعمد الاقتصادي المغربي على الزراعة إلى حد كبير وأهم ومحاصيلها من الحبوب: القمح والشعير والذرة والقطاني والفول والجلبان والعدس والفاصوليا إضافة إلى الزراعات التسويقية والحوامض. كما تعتمد زراعة المغرب على أشجار الفواكه وأشجار الزيتون.

الموقع الجغرافي

وتنوعه جعل المغرب ينتمي إلى المناخ المتوسطي ذي الجو المعتدل وجعله يتمتع بطبيعة خلابة ومناظر جميلة تأهله ليكون موقعا سياحيا متميزا، كما أن قربه من القارة الأوروبية التي لا يفصله عنها سوى مضيق جبل طارق (حوالي 10 آلاف متر) جعله نقطة وصل بين الغرب وإفريقيا من جهة، وبينه بين العالمين العربي والإسلامي من جهة ثانية، مما جعل المغرب من بين أهم المواقع الإستراتيجية المهمة في العالم.

كما أن هذا التنوع برز من خلال تنوع وتعدد لهجات المغرب بحيث أن لكل منطقة مغربية تقريبا لهجة خاصة بها تميزها عن لهجة منطقة أخرى، حتى أن الأمازيغ أنفسهم لديهم ثلاث لهجات رئيسية متباينة هي: تارفيت، تمازيغت، تاشلحيت. كما انعكس التنوع الجغرافي تعددا في العادات والتقاليد والفرق الموسيقية الشعبية وفي إحياء المناسبات الدينية العامة والخاصة والأفراح والأقراح.

تاريخ المغرب

شكل الموقع الإستراتيجي للمغرب باعتباره بوابة إفريقيا نحو أوروبا والعكس أحد أهم الأسباب التي جعلته عبر تاريخ المغرب مستهدفا بحملات الاستعمار، إذ احتله الرومان والوندال والبيزنطيون..

وقد فتح المغرب على يد عقبة بن نافع عام 683م، وتعاقب على حكمه بعد إدريس الأول الذي أسس حكم الأدارسة، كل من المرابطين و الموحدين والمرينيين والوطاسيين والسعديين ثم العلويين الذين لا يزلون يحكمون المغرب منذ عام 1660م إلى يومنا هذا.

وتنافس الأوروبيون في القرن التاسع عشر الميلادي على احتلال المغرب خاصة إسبانيا والبرتغال وفرنسا، إلى أن وقع المغرب مع فرنسا معاهدة الحماية/الانتداب سنة 1912، وبعدها ازداد التوغل الاستعماري بالمغرب فقسم إلى ثلاث مناطق.

وفي سنة 1956 حصل المغرب على استقلاله بعد رجوع الملك الراحل محمد الخامس من منفاه بعد أن نفي إلى مدغشقر سنة 1953، وقامت على إثرها ثورة شعبية سميت ثورة الملك الشعب قادتها الحركة الوطنية، إلا أن بعض المناطق المغربية ظلت خاضعة للاحتلال خاصة الإسباني في الصحراء لكن المسيرة الخضراء التي أطلقها الملك الراحل الحسن الثاني سنة 1975 دفعت الإسبان للخروج من الصحراء، وإن كانوا لا يزلون يحتلون سبتة ومليلية المغربيتين منذ أكثر من 500 عام إلى يومنا هذا.

وبعد وفاة الملك الحسن الثاني سنة 1999، اعتلى يوم 30 يونيو/حزيران من نفس السنة محمد السادس عرش المغرب الذي تشتغل فيه الأحزاب السياسية المغربية (أكثر من 20 حزبا) بمرجعيات وأيدلوجيات مختلفة.

وتشغل بعض هذه الأحزاب مقاعد مجلس النواب الـ325 حيث يتم انتخاب نواب لمدة خمس سنوات عن طريق الاقتراع العام المباشر. كما تشغل مقاعد مجلس المستشارين الـ270 حيث يتم انتخاب مستشارين عن طريق الاقتراع غير المباشر لمدة تسع سنوات ويجدد ثلث المجلس كل ثلاث سنوات.

وصلات خارجية



هذا المقال بذرة تحتاج للنمو والتحسين. يمكنك أن تساعد في تنميته عن طريق الإضافة إليه.


Personal tools